الاثنين - 24 حزيران( يونيو ) 2019 - السنة الأولى - العدد 1233
Monday-24 Jun 2019 No. 1233
عصفور كفل زرزور واثنينهم طيارة! من بارزاني إلى بارزاني... كردستان في قبضة العائلة المالكة

النهار/ خاص: أدى رئيس وزراء كردستان السابق نيجيرفان بارزاني اليمين الدستورية رئيسا منتخباً للإقليم، خلفاً لمسعود بارزاني، زعيم الحزب «الديمقراطي الكردستاني»، وسط حضور رفيع على مستوى العراق والعالم.وانتخب برلمان كردستان، في نهاية آيار/ مايو الماضي، نيجيرفان بارزاني رئيسا للإقليم، إذ حصل على 68 صوتاً من إجمالي أصوات الحاضرين في جلسة لأعضاء البرلمان البالغ عددهم 81 نائباً من أصل 111 عضوا.وكان إقليم كردستان قد وجه دعوة رسمية إلى 1200 شخصية من بينها الرئاسات الثلاث ورؤساء الكتل البرلمانية العراقية، إضافة إلى ممثلي دول العالم لحضور جلسة أداء رئيس الإقليم اليمين الدستورية، المنعقدة في أربيل، عاصمة كردستان.وحضر وفد الأحزاب والكتل السياسية العراقية، مراسم أداء اليمين. وتضمن الوفد السياسي، الذي ترأسه زعيم تيار «الحكمة» الوطني، رئيس تحالف «الإصلاح والإعمار» عمار الحكيم، كلا من رئيس المحكمة الاتحادية العليا، مدحت المحمود، ومستشار الأمن الوطني، زعيم تحالف «عطاء»، فالح الفياض، وزعيم «الجبهة الوطنية» صالح المطلك، وكبير مفاوضي التيار الصدري، نصار الربيعي، وزعيم «المشروع العربي» خميس الخنجر، فضلاً عن عدد كبير من رؤساء وممثلي الأحزاب والأطراف السياسية. وإلى جانب رئيس الإقليم السابق مسعود بارزاني، حضر الجلسة رئيس جمهورية العراق، برهم صالح، ورئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، وممثل رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي، ووزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، ووزير الخارجية الألماني، هايكو ماس،
الارشيف

كتابنا


رقم الايداع في دار الكتب والوثائق ببغداد 1625 لسنة 2011
جميع الحقوق محفوظة لجريدة النهار 2012   استضافة وبرمجة وتصميم ويب اكاديمي