الاثنين - 24 حزيران( يونيو ) 2019 - السنة الأولى - العدد 1233
Monday-24 Jun 2019 No. 1233
ارتداء "الشورت" القصير في الشارع والسيارة هل هو موضة أم قلة ذوق وخدش للحياء؟

النهار/ خاص: شنت العديد من المحافظات العراقية حملات امنية مؤخرًا، للقبض على كل رجل يرتدي "شورت" في شوارع محافظات كربلاء وكركوك والنجف وشمال العراق ومنع قيادة السيارات والدراجات النارية والتنزه بالأماكن العامة بالشورت القصير لما يجعله من الحلات الغريبة التي دخلت الى العراق وبدأت تنتشر عند الشباب وهي من العادات المخلة بالذوق العام التي بدأ البعض يخرج فيها عن المألوف ويظهر بعض من اجهزته التناسلية عند قيادة الدراجات هذا وجمعت القوات جميع من يرتدون سروالا قصيرا لترحيلهم إلى المراكز الأمنية ما فعلته المحافظات العراقية لم يكن الأول من نوعه، فهناك عدة مدن حول العالم منعت الرجال من ارتداء ملابس معينة، وأصدر بعضها قوانين تحاسب كل من يخالف ذلك، في "محاولة للحفاظ على المظهر العام" أو "من أجل تحقيق هدف إنساني" وبالرغم من أن المجتمع الأمريكي منفتح، إلا أن ولايات عديدة حاربت تلك الحالات فمدينة "دادفيل" بولاية ألاباما الأمريكية، حظرت في عام 2015، على الرجال الظهور بـ"بنطلون ساقط"، في الشوارع؛ باعتباره مظهرا غير حضاري، ونستغرب لماذا لا تخرج مثل تلك الحملات في بغداد رغم ان الحالة تنتشر اكثر من بقية المحافظات؟
الارشيف

كتابنا


رقم الايداع في دار الكتب والوثائق ببغداد 1625 لسنة 2011
جميع الحقوق محفوظة لجريدة النهار 2012   استضافة وبرمجة وتصميم ويب اكاديمي