الخميس - 17 كانون الثاني ( يناير ) 2019 - السنة الأولى - العدد 1152
Thursday-17 Jan 2019 No. 1152
دعاء عامر
عندما يسكننا الخوف

من الأشياء المهمة في حياتنا التي لا يمكن أن يستهان بها وهي مخاوفنا التي نتعايش معها ولكل منا لديه مخاوف تسيطر عليه بالكامل تعرقل من شخصياتنا وتزعزع من مستقبلنا لا يمكن أن نتجاوزها تهدم ما بداخلنا ، هنالك مخاوف كثيرة منها الخوف من ما يخبئه القدر لنا والخوف من المستقبل والأمراض والخوف من العلاقات العاطفية وما تكمن من نهايتها والخوف على انسان قريب إليك والخوف من الدراسة والعمل كلها تهدد يومنا وحياتنا وكيف سنتخطاها اما الخوف الأكبر الذي يعرقل من التقدم في المستقبل هو الخوف من الماضي الذي به ضمائرنا تعيش حالة من التعب والقلق بأن نكرر الأخطاء ذاتها في المستقبل كما فعلنا في الماضي ونقحم الماضي بالحاضر ونعلق أخطائنا أمام أعيننا هذا الخوف الكبير الذي بسببه نخفق مرارا وتكرارا من مواجهة الحياة ، الماضي يؤلم جدا وخصوصا أذا فعلت فيه اخطاءا جسيمة لاتقدر أن تغفر لنفسك ما فعلت أنت تقرأ الان ومتأكدة بأنك تفكر بما حدث لك في السابق ، لكل منا ألم يتعايش به كألم الخوف من أختبارك في عمل لم تنجح به أو مرورك بعلاقات عاطفية فاشلة أحبطت عاطفتك وكسرت لك قلبك أو فقدان شخص عزيز عليك لا تقدر أن تتجاهل ذكراه أو نكران صديق مقرب اليك تركك بسبب أسباب تافهة، هنالك الكثير من الالام التي نصحى وننام على ذكراها معلقة في الذهن والقلب صعب نسيانها كيف نتجاهل كل تلك المخاوف؟؟ كل الذي يحدث معنا في المستقبل هو ردت فعل لما عانيناه في الماضي أو الخوف من كل شيء جديد يظهر في حياتنا أي الأشياء التي تظهر لنا فجأة دون سابق موعد ، بأختصار اصنع شيء جميل في حياتك كي لاتتذكره لاحقا وتندم وتجعل منه عقدة ترافقك طيلة حياتك أنت الوحيد القادر على اعادة نفسك للحياة بأرادتك وعزيمتك قف على أخطائك ومخاوفك ولا تكرر اعادتها ولن ينفعك أحد ستجد الجميع قد وصل الى مراحل متقدمة من النجاح في حياته وانت مازال الخوف يسيطر عليك تقدم وتخلص من قيودك ومخاوفك و واجه تلك المخاوف حتى تعيش كل يوم أجمل من الأيام التي مضت.
الارشيف

كتابنا


رقم الايداع في دار الكتب والوثائق ببغداد 1625 لسنة 2011
جميع الحقوق محفوظة لجريدة النهار 2012   استضافة وبرمجة وتصميم ويب اكاديمي