الأربعاء - 20 حزيران( يونيو ) 2018 - السنة الأولى - العدد 1105
Wednesday-20 Jun 2018 No. 1105
حسن جمعة
طگـ بطگـ

المسؤول والحمار ..! نبدي في مقالنا اليومي بعد أن تذكرنه أكو بالعراق حزب إسمه حزب (الحمير) وهذا الحزب اله كيان ونظام داخلي ومسوين تمثال مال (مطي ) أجلّكم الله يتوسط مدخل المقر, واليوم آني أكتب وراح أفشي بأسرار بعض الوزراء والمسؤولين والسياسيين العراقيين شلون راحوا ورحلوا لذمة المسؤولية وصاروا بعد شيبي رجال اعمال (vip ) وصار عدهم عقارات وفلل ومزارع ومولات وراس مال يكفيهم الف سنة بس همه مايشبعون أبد ولا يبطلون من السرسرلوغية مالتهم والنصب والاحتيال والتسقيط الاخلاقي..صار عدهم حقول دواجن ومزارع جبيرة حته بيهه غزلان , لكن الملفت للنظر والعجيب الغريب كاموا ينتجون جبن من حليب المطايا والحمير , ولا تستغربوا او تتعجبوا اذا سمعتم مسعول عراقي جبير يكول هو آني خايف الله ورايح للحج اربع مرات خوب العمرة مسويهه مثل باب الشرقي, وهذا المسؤول اللي خايف الله ويسمونه حجي ومرات سيد ومرات مولانا , طلع عنده معمل كبير لانتاج الجبن الأبيض الطري الحلو ومعبه بأكياس بس تعجبك من تباوع على الكتابة اللي بيهه (نحن الاحسن لكننا لسنا الوحيدين ) واحذروا التقليد وماركة مسجلة خضعت للسيطرة النوعية وجهاز التقييس المركزي وطلع الاخ أكبر محتال وقشمر, طلع يشتري مطايا رخيصة ومن الحليب يسوي الجبن ومع ذلك يصدر من هذا الجبن لاصدقائه بالخارج باعتبار انه غالي..وصار لحم المطايا اشكال منه المثروم ومنه للتشريب والشوي ونرجع الى الحصار الاقتصادي الذي مر على العراق وقد أكلنا العلف ضمن الوجبة الغذائية (الحصة ) واصبح الكثير من الشعب تنتابه (الصفنة)في أكثر المواقف تلازمها احياناً(الزكطة ) وان هذه السالفة لها رباط عميق والعاقل يفتهم,,من هاي الصفنات ادت به الى عدم الخروج بالتظاهرات وعدم المطالبة بتحسين الخدمات ..ونام الشعب نومة اهل الكهف من حليب ولحم المطايا وبقوا صافنين ...
الارشيف

كتابنا


رقم الايداع في دار الكتب والوثائق ببغداد 1625 لسنة 2011
جميع الحقوق محفوظة لجريدة النهار 2012   استضافة وبرمجة وتصميم ويب اكاديمي