الأربعاء - 18 نيسان( ابريل ) 2018 - السنة الأولى - العدد 1101
Wednesday-18 Apr 2018 No. 1101
باج المطار يُباع بـ 10 ملايين دينار ولا يُسمح للمواطن بإدخال سيارته

النهار/ خاص يعد استثمار تكسي بغداد تشويها علنيا لصورة الحكومة العراقية ومشروعا ينصب على المواطن بالأكراه، وينتشر فيه الفَسَاد، فيما وصفه البعض بانه عنوان للمافيات الحزبية التي تحاول أن تسرق ماتبق من أموال الشعب بطريقة يحميها القانون ويبرر لها الأعلام المرتشي.يباع باج المطار بـ 10 ملايين دينار ولا يسمح للمواطن ان يدخل بسيارته او اي سيارة خاصة الى داخل المطار وبالتالي يكره على استخدام تكسي المطار، فيما يمثل "النداء" بحد ذاته صيغة للرشوة والفساد الكبير عند باب المطار.وعلمت "النهار" ان مدير الشركة عمار فرحان ومعه شريك رئيسي هو ابن وزير سابق ومعهم اشخاص اخرين، احتكروا كل الارباح الواردة من تكسي بغداد وهي عبارة عن 200 مليون دولار.وستكشف " النهار" بالتفاصيل الأرقام الحقيقية للشركة وارباحها وأسماء من تقاسم تلك الأموال باعتبار انها "مغانم غفلة الحكومة ووزارة النقل والشركة العامة للنقل والوفود".
الارشيف

كتابنا


رقم الايداع في دار الكتب والوثائق ببغداد 1625 لسنة 2011
جميع الحقوق محفوظة لجريدة النهار 2012   استضافة وبرمجة وتصميم ويب اكاديمي