الأربعاء    - 04 تموز( يونيو ) 2018 - السنة الأولى - العدد 1107
Wednesday-04 Jun 2018 No. 1107
مجمعات سكنية واطئة الكلفة لحل مشكلة العشوائيات

تُخَلّف ظاهرة السكن العشوائي آثاراً سلبية تعيق برامج التنمية وتطور المجتمع ما يستوجب وضع الحلول الناجعة لمعالجتها والحد من انتشارها في غالبية المدن العراقية كونها باتت تشوه الواقع العمراني والحضاري لتلك المدن .الناطق الرسمي لوزارة التخطيط عبد الزهرة الهنداوي تحدث عن العشوائيات قائلا انها "اصبحت تضغط كثيرا على التفاصيل الخدمية والاجتماعية"، موضحا ان "نشوء العشوائيات يعود لاسباب عدة اهمها ان البلد كان يعاني من ازمة سكن حادة ظهرت في عام 2003 وتفاقمت تدريجياً مع احداث التهجير والنزوح" .وبين الهنداوي ان نسبة عدد المساكن العشوائية في العراق عدا اقليم كردستان لعام 2013 كانت 7.3 بالمئة من مجموع المساكن، في حين بلغت لعام 2016 في جميع المحافظات عدا محافظات إقليم كردستان، ومحافظات ونينوى وصلاح الدين والانبار 16.5 بالمئة من مجموع المساكن في البلد.يؤكد الهنداوي "الحاجة الى حلول جذرية على المستوى الوطني لهذه المشكلة التي تعد من بؤر الفقر، الامر الذي دفع اللجنة العليا لاستراتيجية التخفيف من الفقر الى تبني مشروع معالجة العشوائيات في العراق بالتعاون مع منظمة الامم المتحدة للمستوطنات البشرية.
الارشيف

كتابنا


رقم الايداع في دار الكتب والوثائق ببغداد 1625 لسنة 2011
جميع الحقوق محفوظة لجريدة النهار 2012   استضافة وبرمجة وتصميم ويب اكاديمي