الخميس - 14 كانون الاول (ديسمبر) 2017 - السنة الأولى - العدد 1064
Thursday-14 Dec 2017 No. 1064
5 آلاف عائلة تعود إلى مناطقها المحررة في كركوك

أعلنت الحكومة المحلية في كركوك، عودة 5 آلاف عائلة نازحة الى مناطقها المحررة من داعش جنوبي المحافظة وغربيها، وفيما طالبت بصرف المستحقات المخصصة لإعادة استقرار تلك المناطق، قررت إطلاق أوسع حملة لزراعة وتشجير عشرين ألف شتلة زهور تضامناً مع القوات الأمنية وتأكيداً لحالة استقرار وتأخي مواطني كركوك. وقال محافظ كركوك راكان الجبوري أعدنا حتى اليوم خمسة آلاف عائلة نازحة لمناطقها المحررة في قرى ونواحي الزاب والرياض والعباسي والرشاد"، مؤكداً"تشكيل لجنة تعمل على إعادة نازحي مركز قضاء الحويجة".وذكر الجبوري إن"الوضع الامني بتصاعد ايجابي وتطور مهم في تحقيق الأمن والاستقرار بالمناطق المحررة والقوات الامنية تحقق تقدماً كبيراً في عملها". وأكد الجبوري على"أهمية تضافر جهود جميع الدوائر الخدمية بما يسهم في الأستجابة وتأمين متطلبات مواطني كركوك في عموم القطاعات الخدمية"، مبيناً إن"جهود إدارة كركوك وامكانيات الدوائر الخدمية استطاعت من إعادة الخدمات وبجود ذاتية لمعظم المناطق المحررة في مجال الكهرباء والماء والتربية والصحة وهو عمل كبير ومهم يتزامن مع الأستقرار الأمني والنجاحات التي حققتها القطعات العسكرية في تحرير المناطق من إرهاب داعش". وأشاد"بجهود الكوادر العاملة في دوائر كركوك ومساندتها لعمل الأدارة التي تضع أولوية عملها خدمة المواطن بالمحافظة"، مطالباً"بسرعة صرف مستحقات كركوك المالية خاصة المبالغ المخصصة لإعادة الاستقرار للمناطق المحررة". وأوضح إن"جهود دائرة كهرباء كركوك استطاعت حتى اليوم في إعادة تجهيز الكهرباء الى 227 قرية ضمن المناطق المحررة"، مؤكداً"أهمية مساهمة المواطن في كركوك بحملة الترشيد بالإستهلاك لضمان التجهيز لعموم الأحياء السكنية". وأشار الى أن"دائرة صحة كركوك بدأت حملة التلقيح التي تشمل 50 ألف طفل وتستمر خمسة أيام والتي تركز على المناطق المحررة وأماكن تواجد النازحين في عموم المحافظة والتي حرم أطفالها من التلقيح منذ ثلاث سنوات ونصف".ولفت الى أن"مديرية بلدية كركوك حققت تقدماً في تنفيذ المشاريع المنفذه حالياً في المدينة بعموم احيائها العربية التركمانية الكردية والتي وصلت نسب الأنجاز فيها 90%". وكشف محافظ كركوك عن"عودة العمل في مشروع تنفيذ ماء كركوك الموحد بمرحلته الثانية والذي يعد من المشاريع الحيوية المهمة والتي تخدم جميع أحياء كركوك السكنية والذي توقف بسبب عدم صرف المستحقات المالية لشركة الفاو العامة المنفذة للمشروع، الى جانب جهود دائرة الماء في إعادة صيانة وتشغيل مشاريع الماء في قضاء الحويجة ونواحي العباسي والرياض". وأوضح إن"زراعة كركوك أنجزت 75% من خطتها الشتوية للمساحات المروية الى جانب استمرار حملة حصاد محصول الذرة الصفراء والتي بلغت الكميات المسوقة منها 13 ألف طن ومن المتوقع أن تصل الكميات المسوقة الى 87 ألف طن".على صعيد آخر أطلقت الحكومة المحلية أوسع حملة لزراعة وتشجير عشرين ألف شتلة زهور في رسالة تضامن مع القوات الأمنية. وأقيم تجمع كبير أمام ساحة مبنى المحافظة، حضره معاونو المحافظ الفني علي حمادي والأداري رائد نشأت، وعضو مجلس المحافظة رعد رشدي، والمفتش العام لوزارة الداخلية في كركوك العقيد أركان حمد لطيف، ورؤساء الدوائر الخدمية وعدد من القيادات الأمنية، وموظفي ديوان المحافظة.وفي كلمة له قال محافظ كركوك إن"حملة التشجير تشمل زراعة 20 ألف شتلة في عموم الساحات والمقتربات بالتعاون مع بلدية كركوك، والتي تأتي تزامنا مع اقتراب موعد اعلان النصر النهائي واندحار عصابات داعش الارهابية، واستجابة للخطة التي أعدتها الأمانة العامة لمجلس الوزراء ووفاء لدماء الشهداء الذين ضحوا بدمائهم الطاهرة في مجابهة الأرهاب، ورسالة من كركوك للعراق والعالم هذه هي مدينة التعايش والسلام والاستقرار كركوك العراق".
الارشيف

كتابنا


رقم الايداع في دار الكتب والوثائق ببغداد 1625 لسنة 2011
جميع الحقوق محفوظة لجريدة النهار 2012   استضافة وبرمجة وتصميم ويب اكاديمي